مفسر رؤيا

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

تعبير الرؤى علمٌ يعلمه الله من يشاء من عباده ، قال الله تعالى:

{وكذلك يجتبيك ربك ويعلمك من تأويل الأحاديث ويتم نعمته عليك كما أتمها على أبويك من قبل إبراهيم وإسحق إن ربك حكيم عليم } يوسف 6

وفي الآية دلالات عدة منها :

اصطفاء الله ليوسف عليه السلام ( وكذلك يجتبيك ربك )، وكذلك من يرد الله أن يعلمه التأويل يصطفيه ويوفقه لمراضيه

تأويل الرؤى علمٌ يعلمه الله لمن يشاء من عباده ( ويعلمك من تأويل الأحاديث )

إذاً فأول شرطٍ من شروط تعبير الرؤى هو : العلم بذلك ، والعلم ليس ادعاءً بل يُعرف حقيقةً فإذا عُرِف الإنسان بالتقوى والعلم الشرعي مع صحة تأويلاته فهذا معبر

ومن التقوى الخوف من الله وخشيته أن يقول عليه بغير علم

وقد وردت الإشارة إلى التقوى أيضاً في سورة يوسف ، قال تعالى:

{ قالوا أإنك لأنت يوسف قال أنا يوسف وهذا أخي قد من الله علينا إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين } يوسف 90

وفي هذه الآية إشارة إلى ثلاث صفات توفرت في يوسف عليه السلام وهي : التقوى والصبر والإحسان

وهناك صفة ذات شأن في هذا الأمر أيضاً وهي : الصدق ، وقد وردت أيضاً من صفات يوسف عليه السلام : قال تعالى:

{ يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات لعلي أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون } يوسف 46

إذاً فتلخيص الشروط كالتالي :

  • العلم بالتأويل
  • وفر صفة التقوى في المعبر
  • توفر صفة الصبر
  • توفر صفة الصدق
  • وهذا يستلزم أن يكون محسناً والإحسان يظهر على صاحبه ويراه الناس ( إنا نراك من المحسنين )

إرسل حلمك إلي من خلال تعبئة نموذج الاتصال موضحا فيها تفاصيل حلمك ، وسأقوم بالاطلاع على حلمك وتفسيره ومن ثم إرساله لك عن طريق البريد الإلكتروني مع ضمان سرية كافة التفاصيل والمعلومات الواردة بالحلم

botalal contact

botalal facebook page